اسئلة واجوبة شائعة

مركز تنمية القطاع الخاص العراقي

اسئلة واجوبة شائعة

 
 
 
س1: ماهو مركز تطوير القطاع الخاص العراقي?
 
ج: مركز تطوير القطاع الخاص (العراق) هو هيئة ركزت على اصلاح العمل الاقتصادي. مهمتها الإسهام في تطوير نمو الأعمال والاستثمار والمشاريع الاقتصادية في العراق من خلال تحديد العوائق التي تحول دون الإصلاح، والعمل مع الحكومة لتنفيذ حلول ملموسة
بدعم من البنك الدولي, هدف المركز هو العمل مع الحكومة العراقية لتحقيق تنمية للقطاع الخاص قابلة للقياس وتقليص العقبات التي تعترض نمو الأعمال التجارية التي من شأنها أن تؤدي إلى خلق فرص عمل ذات نوعية جيدة وتخفيف حدة الفقر والنمو الاقتصادي في البلاد.
 
ان المركز هيئة غير حكومية وهو جهة مستقلة وغير سياسية.
 
س2: كيف يختلف عمل المركز عن عمل باقي الجمعيات التجارية القائمة مثل الغرف التجارية؟
 
ج :ان المركز يتعاون بشكل وثيق مع المجموعات التجارية القائمة، بما في ذلك تحديد القضايا ذات الأولوية الوطنية العليا والتي ليست محددة بقطاع معين وذات التأثير على جميع أو معظم الشركات في العراق. يتم التركيز على تحسين بيئة الأعمال على المستوى الوطني في جميع أنحاء العراق. سيقوم المركز بالعمل مع شركاء مثل المجموعات التجارية القائمة والمنظمات الدولية لايجاد الحلول ومساعدة الحكومة على تنفيذ الاصلاحات. فإن عمل المركز يساعد على تعزيز حشد الاصوات من جميع الفئات والجمعيات التجارية في العراق. المركز سوف يقدم قائمة من الانجازات في منتصف 2012، بعد سنة واحدة لإنشاء المركز.
 
س3: كيف يعمل المركز؟
 
ج: يعمل المركز على جمع جمعيات رجال الاعمال وغيرها من منظمات القطاع الخاص كأعضاء رسميين من اجل: (1) تحديد المعوقات الرئيسية لتنمية القطاع الخاص في العراق وحسب الاولوية.(2) اقتراح حلول لتلك المعوقات ورفعها الى الحكومة. لقد وقع اعضاء المركز مذكرة تفاهم تتعهد بالتزامهم بتحقيق اهداف المركز.
 
س4: ما هي تشكيلات المركز؟
 
ج: تقود اللجنه التوجيهية المركز وهي المسؤولة عن تحديد اولويات عمل المركز والمصادقة على توصيات الاصلاح ومن ثم رفع تلك التوصيات الى الحكومة. يتم ادارة النقاشات حول قضايا الاصلاح بواسطة مجاميع العمل والتي تعمل بدورها على تقديم التوصيات الى اللجنة التوجيهة للمصادقة عليها. اما الامانة العامة فهي مسؤولة عن تقديم الدعم والاسناد الى مجاميع العمل واللجنة التوجيهية، وتقوم الامانة ايضا بتقديم الدعم الاداري والتسهيلي والتحليلي لفهم المشكلة بصورة افضل ووضع الحلول الممكنة لها.
 
س 5: من هم اعضاء اللجنة التوجيهية؟
 
ج: يتراس اللجنة التوجيهية السيد خالد مهدي, رئيس المركز, وتتكون اللجنة من الاشخاص:
 
المنظمة
الاسم
حيدر الفيحان
حميد العقابي
اياد راضي حسن
محامية
هديل حسن
حوراء عباس
 
 
 
س 6: ما نوع المواضيع التي يطرحها المركز؟
 
ج: سيطرح المركز المواضيع التي تؤثر على تنمية القطاع الخاص العراقي بضمنها الحواجز التي تحول دون ممارسة الأعمال التجارية والتي سبق وان حددها المركز من اولوياته. وامثلة على هذه المواضيع: قوانيين الحكومة، الانظمة والاجراءات التي تؤثر على قدرة العراقيين على إنشاء وتشغيل الاعمال التجارية.
 
س 7: ما مدى اشراك المركز للحكومة؟
 
ج: يتطلب تعزيز دور تنمية القطاع الخاص في العراق تعاون وطيد بين الحكومة والقطاع الخاص حيث يدرك المركز الدور الخطير الذي يجب ان تلعبه الحكومة في خلق الظروف المناسبة للاستثمار والتنمية والاذى الذي سينتج عن سوء تخطيط وتطبيق القوانين والانظمة والاجراءات. يعمل المركز مع الحكومة على تحديد واصلاح القوانين التي ترتب اعباء اضافية على كاهل القطاع الخاص وزيادة المنافسة ضمن القطاع الخاص وزيادة فرص التوظيف للعراقيين.
 
يسعى المركز على استقطاب شركاء من الحكومة ملتزمين بالاصلاح. وسيعمل على تقديم مقترحات قد تم دراستها بطريقة جيدة الى الحكومة وايضا وضع خطط لتنفيذ الاداء ولتقييم تاثير تلك المقترحات على الاقتصاد. ان الهدف الاساسي هو بناء اسس لتمثيل اكثر فعالية للقطاع الخاص في اولوياته الاصلاحية مما سيعمل على بناء علاقة قوية مع الحكومة.
 
المركز يقر بأهمية العمل من شركاء التنمية بما في ذلك وكالات الأمم المتحدة مثل منظمة العمل الدولية ووكالة التنمية الدولية والجهات المانحة. يتكامل عمل المركز مع دعم تنمية القطاع الخاص في العراق ويهدف إلى التعاون مع جميع الشركاء.
 
س8: هل يعتبر المركز كيان تنفيذي؟
 
ج: ان دور المركز هو تعاون وشراكة مع حكومة العراق ومجموعات رجال الأعمال وشركاء التنمية الدوليين لاقتراح الحلول للمعوقات التي تواجه العمل الاقتصادي في العراق و اقناع الحكومة بتبني توصياته. مع ذلك فان اعضاء المركز من المنظمات بامكانهم المساهمة بصورة شرعية في تنفيذ اصلاحات معينة عن طريق مشاركة معلومات الاصلاحات فيما بين اعضاء العمل.
 
ان المركز هيئة غير حكومية وهو جهة مستقلة وغير سياسية.
 
س9: من يمول المركز؟
 
ج: يعمل البنك الدولي في الوقت الحالي على تغطية نفقات موظفي الامانة والمساعدة التقنية والتدريب للمركز وبالمقابل يقوم اعضاء المركز بالنيابة عن منظماتهم بالمساهمة بوقتهم وبدون مقابل.
 
س 10: كيف يقرر المركز اي مواضيع يناقش؟
 
ج: وضع المركز المجموعة الاولى من الاولويات كبداية لفعالياته وتشمل:
  • قضايا العمل
  • التجارة عبر الحدود
  • التحكيم الدولي
  • التمكين الاقتصادي للمرأة
ومع الوقت ستتطور قائمة الاولويات بناءا على المعلومات المستلمة من اعضاء منظمات العمل التي تعمل ضمن نطاق اللجنة التوجيهية للمركز.
وبمرور الزمن تتغير المواضيع وستتاح الفرصة لاي عضو في المركز بطرح القضايا امام المركز ومن ثم تقوم اللجنة التوجيهية باقرار القضايا ذات الاولوية.
 
س 11: هل تم انشاء المركز ليحل محل مؤسسات العمل العراقية؟
 
ج: كلا ، ان المركز يعمل على جمع مؤسسات العمل معا. وهذه تعتبر فرصة للقطاع الخاص في العراق على ان يوحد القوى من اجل تطوير الحلول و المطالبة بها كواحدة من المشكلات الملحة التي تمنع تنمية القطاع الخاص. الفكرة هي ان توحيد صوت القطاع الخاص تحت مظلة المركز سيعمل على ايصال هذا الصوت الى اماكن عديدة واعطاء توصياته مصداقية ورؤية اكبر.
 
س12 :ما هي الفائدة التي ستتحقق لاعضاء المركز؟
 
ج: ستتاح الفرصة لاعضاء المركز لتطوير بناء قدراتهم في مجال سياسات الدعوة وايضا في مجالات اخرى تعتبر مهمة في عملهم داخل المنظمات. سيعمل المركز ايضا كوسيلة تواصل بين اعضاء المركز لاطلاعهم على نشاطات المركز الاصلاحية والمساهمة في تنسيق جهود القطاع الخاص مع الحكومة لتقليل التكرار.
 
س 13: هل يوفر المركز تدريب لمنظمات الاعمال في العراق؟
 
ج: ليس بصورة مباشرة. سيسهل المركز حصول اعضاء المنظمات للتدريب على مواضيع مختلفة تعتبر مهمة من اجل التنمية والفعالية والاستمرارية. وسوف يقوم المركز باعلام الاعضاء بفرص التدريب والبرامج التدريبية باعتبارهم مستلمين لتلك الخدمات من هذا المؤسسات فان اعضاء تلك المؤسسات هم المستفيدون الاساسيون.
 
س 14: كيف بالامكان الاتصال بالمركز؟
 
ج: بالامكان التواصل مع المركز عن طريق اعضاء الامانة او اللجنة التوجيهية عن طريق العنوان التالي: info@psdc-iraq.org
وسوف يتم قريبا اطلاق سلسلة من ادوات التوعية لاجل ابلاغ اصحاب المصلحة بفعاليات المركز.
Website by The Web Orchard.